مركز إيوان يفتتح برنامجاً تدريبياً في الحفاظ وترميم المباني الأثرية

  • 11.24.2014

افتتح مركز إيوان بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية برنامجاً تدريبياً في ترميم وصيانة المباني الأثرية، بحضور الأستاذ الدكتور محمد الكحلوت -مدير مركز إيوان والمهندس محمود البلعاوي -منسق المشاريع، ومشرف برنامج التدريب, والمهندسة نشوة الرملاوي -منسق البرامج بمركز إيوان، والمهندسة دعاء العيلة -من فريق إيوان.

وأكد الأستاذ الدكتور الكحلوت أن مركز إيوان يسعى إلى الحفاظ على عناصر التراث الثقافي الفلسطيني، من خلال التدريب وتأهيل الكادر والتوثيق والتوعية وعمليات الترميم والصيانة الممنهجة, مشيراً إلى أن البرنامج التدريبي تأتي ضمن سلسلة برامج عقدها المركز لذات الهدف.

ونوه المهندس البلعاوي أن  البرنامج يتناول التعرف على ترميم وصيانة المباني الأثرية، والأساليب الصحيحة لعملية الترميم، ويستهدف البرنامج الذي يستمر ثلاثة أشهر خريجي وطلاب أقسام : التاريخ والآثار، والهندسة المدنية، والمعمارية، وأفاد المهندس البلعاوي أن البرنامج يشتمل على جزء تطبيقي في مواقع الترميم التي يشرف عليها المركز, إضافة إلى محاضرات نظرية للتعرف على ماهية عملية الترميم، والحالات التي تحتاج إلى ترميم فني المباني الأثرية.

وأوضحت المهندسة الرملاوي أن البرنامج يتضمن إجراء دراسات الحفاظ والتعرف على النظم الإنشائية المستخدمة في البناء القديم, والوقوف على مصادر التلف والأضرار التي تصيب المبنى الأثري, ومعالجات الأضرار في المباني الأثرية, إضافة إلى توثيق المباني الأثرية, مع التعرف على الأدوات المواد المستخدمة، وطبيعتها، وآليات الترميم من خلال العمل في مشاريع ترميم قائمة في البلدة القديمة لمدينة غزة.