مركز "إيوان" يبدأ أعمال ترميم وتأهيل مبني دير الخضر الأثري في مدينة دير البلح

  • 03.21.2016

بدأ مركز عمارة التراث "إيوان" بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية أعمال ترميم وتأهيل مبنى دير الخضر الأثري في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة, وذلك بتمويل من الوكالة السويدية للتنمية الدولية (SIDA)من خلال منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو، ومؤسسة لونيا البلجيكية.

وجرى التعاقد مع شركة المقاولات "أساس" للهندسة والإنشاءات للبدء بتنفيذ المشروع، الذي صممه مركز المعمار الشعبي رواق- رام الله، وحضر توقيع العقد من مركز عمارة التراث "إيوان" الدكتورة سهير عمار- مدير المركز، والمهندسة نشوة الرملاوي- من فريق "إيوان"، والأستاذة ريم أبو جبر- مدير جمعية نوى للثقافة والفنون، وهي الجهة التي ستعمل على تشغيل المبنى -بعد ترميمه- كمكتبة أطفال يستفيد منها أطفال المنطقة.

من جانبها، أشارت الدكتورة عمار إلى أن اختيار شركة المقاولات "أساس" للهندسة والإنشاءات جاء بعد الإعلان عن مناقصة المشروع والتنافس عليها من قبل عدة شركات مقاولات تقدمت للمشروع، ولفتت الدكتورة عمار إلى أن المشروع يهدف إلى تكاتف جميع الجهود المحلية والدولية وتكامل الأدوار في سبيل الحفاظ الموروث الثقافي في قطاع غزة، وبينت أن مبنى دير الخضر يعد من المواقع الهامة ذات القيمة المعمارية والتاريخية الفريدة من نوعها.

وأوضحت المهندسة الرملاوي أن المشروع سيستمر (3) شهور، تشمل أعمال معالجة لجميع المشاكل المعمارية والإنشائية في المكان، إضافة لإعادة بناء الأجزاء المنهارة وتهيئة المكان وتجهيزه حسب التصميم الذي تم إعداده مسبقاً بما يتناسب مع تشغيله كمكتبة أطفال.