مركز إيوان يحتفل بإطلاق مشروع التوثيق الإلكتروني لأرشيف إيوان للمباني الأثرية

  • 03.04.2014

احتفل مركز إيوان بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بإطلاق مشروع التوثيق الإلكتروني لأرشيف إيوان للمباني الأثرية باستخدام نظم المعلومات الجغرافية "GIS"، وحضر الحفل الذي أقيم في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية، الدكتور فهد رباح –عميد كلية الهندسة، والدكتور محمد الكحلوت –مدير مركز إيوان، والمهندس وسام الأشقر –رئيس فريق العمل في المشروع، وفريق مركز إيوان، ولفيف من المهتمين.

وشدد الدكتور رباح على حرص الكلية على الاهتمام بالتراث الفلسطيني والموروث الثقافي، وأبدى عناية الكلية بهذا الحقل، إلى جانب أنه وسيلة للتعليم المستمر على مدار الأجيال لتبقى ماثلة أمامهم مقومات التمسك بالأرض، كما وصف الدكتور رباح مشروع التوثيق الإلكتروني بأنه مهم لحفظ التراث من الضياع، إضافة إلى أنه يمكن من الوصول إلى المعلومة بشكل سريع.

 

وتحدث الدكتور الكحلوت عن أهمية إدخال التقنيات التكنولوجية الحديثة في الحفاظ على عملية التوثيق، وأشار إلى أن هدف عملية التوثيق يكمن في الحفاظ على القيم الأُثرية والتاريخية والثقافية والحضارية.

ولفت إلى أن عملية التوثيق اليدوية التي صدر بناءً عليها كتاب مركز إيوان كانت قد استغرقت خمس سنوات من العمل، وشكر الدكتور الكحلوت مؤسسة Silver map على الجهد الذي بذلته على مدار ثلاثة أشهر لإنجاز المشروع.

 

 وعرض المهندس الأشقر مراحل المشروع من جمع المعلومات وتوثيق الصور، وإجراء الدراسات التحليلية للاستفادة منها في نظام GIS، وأشار إلى تقديم الاستشارات الهندسية، وواجهات المشروع، وتناول المهندس الأشقر مرحلة توثيق البيوت الأثرية بناء على المعلومات الواردة من مركز إيوان، وإرفاق الصور الخاصة بكل فن أثري، وإعداد عرض بانوراما للبيوت الأثرية.